كيف تصنع عبارات تسويقيه ناجحه لا تُنسى 2020

عبارات تسويقيه ناجحه

العبارات التسويقية هي استراتيجية إعلانية فعالة للغاية لأنها لها قوّة جذب كبيرة إلى علامة تجارية أو منتج معين. لذلك فليس غريبا  أن الشركات تنفق مليارات الدولارات على الإعلانات في جميع أنحاء العالم لتطوير حملاتها التسويقية وصناعة عبارات تسويقيه ناجحه لديها القدرة على لفت انتباه المستهلكين وتأثير القوي على قراراتهم عند شراء المنتجات.

يتم تطوير عددًا لا يحصى من الحملات الإعلانية حول العالم لغايةٍ واحدةٍ وهي الوصول إلى العملاء المحتملين على نحو فعّال، وتمكين الجمهور من اتخاذ القرار. في الواقع ، إن صعوبة الحصول على عبارات جذابة وقويّة دليل على شيء واحد: أن الإعلان عن أي منتج صعب ويتطلب الإبداع في أفضل حالاته.

سنتطرّق في هذه المقالة للنقاط التالية 1) خصائص العبارة التسويقيه الناجحه ، 2) مثال على عبارة تسويقية عبقرية ، 3) كيف تحصل على عبارة تسويقيه جذّابة لإعلاناتك 4) نماذج عبارات تسويقية متنوعة. ولكن قبل ذلك ، دعنا نتعرف بسرعة على مفهوم العبارة التسويقية \ الاعلانية :



ما هي العبارات التسويقية؟ هي تلك العبارات المختصرة الجذابة التي لا تنسى، تُستخدَم في حملات التسويق والإعلان. تُكتب في الغالب بخمس كلمات أو أقل يتم دمجها بطريقة خاصة وفريدة، وهي تلخص ما يقدمه المنتج أو العلامة التجارية.

ما هو الهدف من العبارات التسويقية؟ هي مُصمّمة أولا لجذب انتباه العملاء إلى المنتج أو العلامة التجارية. وتهدّف ثانيا إلى غرس ما يمكن للسعلة أو العلامة التجارية أن تُقدِّمه في ذهن المستهلك.

1) خصائص العبارات التسويقيه الناجحه :

إن صياغة عبارات تسويقيه ناجحه ليست مهمّة سهلة، فهي تأخذ في بعض الأحيان الكثير من الوقت والجهد. في الواقع ، هي ليست مجرد عبارات ترويجية ، بل إنها قد تُحدث فارقا بين منتج “جيد” ومنتج “رائع حقًا”.

فما الذي يجعل عبارة تسويقية ما ناجحه؟ دعونا نلقي نظرة على بعص خصائصها :

– أولاً : تخاطب الفئة المستهدفة بالإعلان؛ هل هي النساء، الرجال، الأطفال، الفلاحين، العمال، المسافرين..

– ثانياً : يجب أن تكون لافتة وجذابة ، بحيث تتمتّع بقوة جذب  .

– ثالثاً : يجب أن تكون العبارة مميزة ومختلفة عن العبارات الإعلانية للشركات او المنتجات الأخرى.

– رابعاً : أن تكون سهلة النطق و الفهم، وأن تكون قصيرة لتلتصق بذهن العميل ويصعب نسيانها.

– خامساً : تتميز العبارات الناجحة بالقوافي والإيقاعات الصوتية للكلمات. فالأذن تعشق قبل العين احيانا!

– سادساً : يجب أن لا تتضارب مع مفهوم معين، أو عقيدة ما، وثقافة المجتمع.

الآن وبعد أن قمنا بذكر خصائص التي تُميِّز عبارة تسويقية ناجحه ويجعلها جذابة ومُؤثرة ومتميزة عن غيرها ، إليك أمثلة لبعض أفضل العبارات التجارية على مر العصور.

2) مثال على عبارة تسويقية عبقرية

حلوى M&Ms تذوب في فمك لا يدك!

نعم، كانت هذه الحقيقة السهلة البسيطة هي عرض البيع الفريد ، والتي عبر عنها ريفز في جملة قصيرة: حلوى ام اند امز تذوب في فمك لا يدك، وعليه قرر أن يكون الإعلان التليفزيوني بسيطا بدوره، يبدأ بعرض يدين مغلقتين ثم يظهر رجل يطرح سؤالا: أي يد تخبئ بداخلها حلوى ام اند امز؟ تفتح اليد الأولى كاشفة عن حلوى ذائبة معجنة، ثم اليد الثانية لتكشف عن حلوى سليمة دون ذوبان، ليقول الرجل أن اليد الأولى (المتسخة) تحوي السكاكر التقليدية (ذات العيوب) في حين اليد الثانية (النظيفة) تحوي ام اند امز، الحلوى ذات الميزة الفريدة، الحلوى الوحيدة التي تذوب في الفم لا اليد.

الاكتشاف ’البسيط‘ الذي توصل إليه ريفز كان يعني أن الملايين من عشاق الشيكولاته يمكنهم الآن شراء هذه الحلوى وحملها في جيوبهم دون خوف من أن تذوب فتفسد عليهم ملابسهم وعشقهم للشيكولاته. فوق ذلك، عدم الذوبان كان يعني أن ملايين الأمهات أصبح بمقدورهن إعطاء هذه الحلوى لأولدهم ضمن حقيبة طعامهم اليومي، دون قلق من ذوبانها أو فسادها أو اتساخ ملابسهم بسببها.

هذه الجملة البسيطة تفسر لك لماذا مات فورست مارس في عام 1999 وهو ملياردير ضمن قائمة أثرى الرجال في العالم، بثروة فاقت 18 مليار دولار ساعتها، أتت من شركة ذات ملكية خاصة (لم تضطر لطرح أسهمها في البورصة) تبيع منتجاتها في أكثر من 65 دولة وقت وفاته!

3) كيف تحصل على عبارة تسويقيه ناجحه؟

في بعض الأحيان ، قد تتبادر عبارات جذابة إلى الذهن بسرعة. في أوقات أخرى ، فإنها تحتاج إلى وقت وجهد وتتطلب القيام بعصف ذهني. تابع القراءة للحصول على الإلهام لمساعدتك في إنشاء عبارة جذابة لا ينسى لإعلانك المقبل:

1ـ حدِّد هدف التسويقي : هناك عدة أسباب لإطلاق حملات إعلانية أو لماذا يجب استخدام عبارات تسويقية. البعض يفعل ذلك لإطلاق منتج أو خدمة جديدة. بينما ينظر الآخرون إلى ذلك كوسيلة لتعزيز الوعي بالعلامة التجارية ، أو بث حياة جديدة لعلامة تجارية بدأت تفقد بريقها بالفعل.

2- حدّد الصورة التي تسعى لترسيخها : ابحث في جوهر سلعتك\خدمتك، و حدِّد ما هي الصورة الذهنية التي يمكن الاعتماد عليها لإثارة مشاعر المتلقي\العميل. Gillette ، على سبيل المثال ، تُحاول دائما التركيز على الذكورة في حملاتها الإعلانية. وهذه الصورة الذهنية هي ما كان مصدر إلهام لها لإنتاج العبارة التسويقية التالية: “أفضل ما يمكن أن يحصل عليه رجل”.

3- أضف بعض الفكاهة : عادة ، تمرير رسالة بأسلوب فكاهي ، يلقى تفاعلاً وانتشارا واسعاً. تميل العبارات التي تحمل حس الفكاهة إلى الانتشار من العبارات التي تحمل نبرة جدية أو رسمية. ومع ذلك ، ليس بالضرورة أن يكون في عبارتك ما يضحك ، خاصةً إذا كان المنتج أو العلامة التجارية لا يقبل دمجه بروح الدعابة.

4- حاول إثارة المشاعر والعواطف : المشاعر والعاطفة تؤثر كثيراً في عملية اتخاذ القرارات لدى الكائن البشري. لذلك، من خلال العبارة التسويقية الذي تعمل على إعدادها لمنتَجك أو علامتك التجارية، يجب أن تحاول استمالة عاطفة العميل لا مخاطبة عقله! طبعا من الصعب للغاية أن تكون مختصَراً ، ومن الصعب بشكل خاص التعبير عن مفهوم عاطفي معقَّد في بضع كلمات فقط – وهذا بالضبط ما تفعله العبارات التسويقية.

5- لا تبالغ أبدّا : الكلمات القوية والجذابة تزيد من فرص نجاح عبارتك الترويجية ولكن احذر من الإفراط في ذلك. لا تبالغ في التعبير، فربما قد ينتهي بك المطاف تصف منتجك او علامتك التجارية بأوصاف ليست حقيقية. لا تقل أنك الشركة الأولى في البلد إذا لم تكن كذلك. لا تقل أن لديك أرخص الأسعار إذا لم يكن الأمر كذلك. إذا كنت تريد الحصول على عبارات تسويقيه ناجحه ، فلا تختزل قوتها وجاذبيتها فقط في الكلمات الرنّانة! بل حاول أن يكون لكل كلمة قيمة حقيقية مرتبطة بالمنتج (ميزة تنافسية ، قيمة ، فائدة..). الهدف هو تحديد ما يجعلك فعلا فريدًا.

6- لا تجعل عبارتك مرتبطة بالحاضر فقط : لا تضع قيودًا على الشعار ، بحيث يكون قابلاً للتطبيق فقط في الحاضر وليس في المستقبل. الكلمات المستخدمة يجب ألا تكون ذات صلة بالوقت الحاضر فقط. يجب أن تكون عباراتك التسويقية صالحة للسنوات القادمة، خصوصا تلك التي ستستخدمها لترويج علامتك التجارية. تطلع إلى المستقبل.

7- كن بسيطا : لا توجد قاعدة صارمة بشأن عدد كلمات العبارات التسويقيه لتكون ناجحه. يمكن أن تكون قصيرة جدّأ من كلمة واحدة أو كلمتين (على سبيل المثال “فكر صغير”) أو يمكن أن تكون جملة طويلة ، أو حتى جملتين (على سبيل المثال عبارة MasterCard : “هناك بعض الأشياء التي لا يمكن للمال شراءها. بالنسبة لكل شيء آخر ، هناك ماستركارد”).

الرائج أنه كلما كانت العبارة قصيرة ، كلما كان ذلك أفضل. وذلك لأن الناس يميلون إلى عدم الاهتمام عندما يكون يتعلّق الأمر بقراءة شيء طويل أو متعرج. في الواقع، مشكلة العبارات القصيرة أنها، في بعض الأحيان ، قد لا تحتوي على كل الكلمات الضرورية لتوصيل الرسالة. لذلك إذا كان يجب عليك استخدام عبارة طويلة ، فتأكد من احتوائها على الرسائل المهمة ، وليس فقط الحشو.

بالطبع لا تريد أن يصادف العملاء صعوبة في فهم معنى أي كلمة في عباراتك. لذلك عند اختيار كلماتك ، اختر الكلمات البسيطة وسهلة الفهم، بحيث يستوعب المتلقِّي معنى العبارة فورًا ، ويتلقّى رسالتك بسهولة.

نماذج عبارات تسويقية

إذا كنت تتطلع إلى الحصول على بعض الإلهام ، استكشف أدناه بعض نماذج عبارات تسويقيه ناجحه ربما ستجد في واحدة او اثنين ما يلهم إبداعك :

  • الساعة التي وُجِدَت فقط لتزين يديك في الحفلات
  • بين رذاذ السكر الناعم وبودرة الكاكاو، حكايا لمحل فاخر لبيع الحلويات.
  • آخر ما توصل له عالم المجوهرات من السحر والأناقة والبريق الأًصيل..
  • الكل يجيد بيع الحلوى ، لكننا الأفضل في تقديمها.
  • ان خلص الفول انا مش مسؤول
  • قهوتنا تأخذك إلي عبق التاريخ.
  • بسعر التكلفة أو بسعر الجملة
  • المذاق والشكل.. كلاًّ لا ينفصل
  • أقوى ما يجذب امرأة مرور عطر رجل فاخر بالقرب منها
  • لا يمكن أن تكون رجل كامل ما لم تملك قطعة أرض
  • رؤية محلية .. خبرات عالمية !
  • خبرات دولية .. رؤية محلية !

اقرا أيضا: عبارات تسويقية للحلويات

بدون تسويق ودعاية، يحدث شيء فظيع: لا شيء! -ف. ت. بارنيوم

هل لديك عبارة تسويقية فريدة؟ شاركها معنا.

تعليق واحد

اكتب تعليقك هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *