كيفية عمل دراسة جدوى من الألف إلى الياء

كيفية عمل دراسة جدوى

هل لديك فكرة رائعة عن منتج جديد او مشروع، ولكنك غير متأكد من أن هناك ما يكفي من الطلب في منطقتك لتحديد أن مشروعك يستحق مالك ووقتك وجهدك. لتحديد جدوى فكرتك تحتاج إلى إجراء دراسة جدوى. ماهو مفهوم دراسة الجدوى. وماهي كيفية عمل دراسة جدوى من الألف إلى الياء؟

وفقا لموسوعة ويكبيديا، فإن دراسة الجدوى توضح الاستثمارات المطلوبة، والعائد المتوقع والمؤثرات الخارجية على المشروع، مثل قوانين الدولة، والمُنافسة والتطور التقني والفني. والتي تمكن في النهاية من اتخاذ القرار الاستثماري الخاص بإنشاء المشروع ، بمعني آخر قبول أو رفض المشروع.

ببساطة، دراسة الجدوى هي عملية تختبر خلالها جدوى فكرة: هل ستنجح؟ على الرغم من أن الأسئلة المحددة التي سيتعين عليك معالجتها ستختلف تبعًا لطبيعة مشروعك أو فكرتك، فهناك بعض الخطوات الأساسية التي تنطبق على جميع دراسات الجدوى. تابع القراءة للتعرف على الخطوات الأساسية لدراسة الجدوى المبدئية و كيفية عمل دراسة جدوى تفصيلية.



كيفية عمل دراسة جدوى اقتصادية لمشروع

في حالة الانطلاق من فكرة مشروع استثماري جديد، فإن عملية إعداد دراسة جدوى اقتصادية للمشروع تمر من ثلاث مراحل أساسية:

  • تحديد الفكرة
  • درسة جدوى مبدئية
  • دراسة جدوى تفصيلية

ويمكن أن تكون دراسة الجدوى في الحالات التالية :

  • تجديد مشروع قائم.
  • تطوير مشروع قائم.
  • التوسع في مشروع قائم.
  • تغيير مجال الإنتاج أو النشاط.

1. تحديد فكرة المشروع

في هذه المرحلة يبدأ المشروع كفكرة ثم يتم التعرف علي العناصر الحاكمة لتنفيذ هذه الفكرة – وتنتهي هذه المرحلة بتحديد المشروع ولابد أن تتوفر معلومات عن:
•لا توجد موانع قانونية، أو فنية، أو تسويقية، أو مالية، أو اجتماعية، أو بيئية، وأن أهداف المشروع لا تتعارض مع أهداف السياسات العامة .
•التأكد من أن المشروع يقع ضمن أسبقيات القطاع المعني.
•وجود تصور وتحديد عام للمشروع ، وحجمه الاستثماري والإنتاجي وموقعه .
•التأكد من أن المشروع يمثل أفضل البدائل المقترحة من النواحي الفنية والاقتصادية والاجتماعية والبيئية.
•أن المشروع لدية القدرة على الاستمرارية.
•تحديد المستفيدين من المشروع بصورة مباشرة أو غير مباشرة.
•التفاصيل المتعلقة بالمشروع والمشاكل المتوقعة تم التعرف عليها بصورة مناسبة.
•رصد الفجوة في المعلومات وتم تحديد مصادر إكمالها.

كيف تجد الفكرة

بملاحظة بيئتك: طلب غير مستجاب أو مرضي، عيوب في المنتوجات أو الخدمات المتوفرة ، تتبع المستجدات …
بتحويل موهبة أو شغف إلى فكرة مشروع
باستيعاب و استلهام فكرة أجنبية

مصادر استنباط فكرة مشروع

تتعدد هذه المصادر و منها:

  • الاعتماد على الرأسمال المعرفي، معرفة السوق والمحيط الاقتصادي
  • التوجه إلى الاختراع أو الابتكار في مجال التخصص
  • استرجاع نشاط موجود
  • الاقتراب من العلامات التجارية ذات الشهرة والإمكانات الكبيرة
  • الطلب والاحتياجات غير المشبعة والمطلوب إنتاجها لتلبية هذه الاحتياجات .
  • وجود موارد مادية وبشرية غير مستخدمة ، وهناك فرص أو إمكانيات لاستخدامها فى أغراض إنتاجية .
  • نقص التسهيلات التسويقية للسلع مثل النقل أو التخزين أو التصنيع أو التعبئة هذه النقاط توحى للمستثمر بأفكار لمشروعات .

تطبيق فكرتك يكمن في تلخيصها بشكل دقيق:

ما هي خصائص المنتوج أو الخدمة المتوخاة؟
ما هي فائدتها و غايتها؟ ما هي الحاجة أو الحاجيات التي تلبيها؟

2. كيفية عمل دراسة جدوى مبدئية

قبل استثمار الوقت والمال في دراسة جدوى تفصيلية، تحتاج إلى دراسة مبدئية وتقييم واقعي، لتحديد ما إذا كانت هناك حاجة أو طلب لفكرتك أم لا. إذا كان هناك حاجة، يمكنك متابعة دراسة الفكرة بتعمق وتفصيل. إذا لم يكن الأمر كذلك ، تحتاج إلى فكرة جديدة.

نحتاج لدراسة جدوى مبدئية إما لتقييم أولي يكفي لمجرد بيان مبررات اختيار المشروع وتحديد الفرص للمضي قدما لدراسة شاملة أم لا، أوالانتقاء المبدئي لفكرة واحدة بين قائمى افكار مشاريع مقترحة.

تتطلب دراسة الجدوى المبدئية معرفة أولية للسوق التي ستخوض فيها رحلتك و المجال الذي تتجه إليه.

ويمكن إجراء مسح أولي للسوق من خلال:

  • معرفة الفاعلين في السوق: نوع العملاء (الجنسية، القدرة الشرائية، العدد …)، الموردين  (أهميتهم وحجمهم…)، والمنافسين (عددهم، مكانتهم في السوق، الخ)
  • تقييم الإمكانيات التجارية لهذا المشروع من خلال تكوين فكرة عن قدرة السوق على استيعاب عرضك، واستجابة العملاء و قوة المنافسين، والقيود التنظيمية … الخ.

دراسة المنتج 

تحديد المنتوج أو الخدمة التي تريد أن تقدم لزبائنك في المستقبل: العرض ،الاستخدام وظروف العمل، والمواصفات الفنية…

دراسة السوق و القطاع المستهدف

الإلمام بالسوق المستهدفة (الحجم، مرحلة التطور والنمو، التوزيع الجغرافي، وما إلى ذلك)

دراسة الطلب

يمكن معرفة الزبناء المحتملين بتوجيه المشروع نحو قطاعات النمو وتجنب مخاطر السوق. ويجب أن تتضمن هذه الدراسة:

  • الاحتياجات والتوقعات الواجب توفرها في المنتوج / الخدمة
  • استيعاب سلوك الزبناء المحتملين
  • تحديد شرائح الزبناء

دراسة العرض (المنافسين المباشرين وغير المباشرين)

التعرف على المنافسين المباشرين وغير المباشرين (تقديم عرض مختلف يلبي نفس الحاجة).

الموضوعات الرئيسية التي يجب التركيز عليها بخصوص كل منافس هي:

  • المنتوج أو الخدمة المقدمة و المنتوجات والخدمات التكميلية
  • الأسعار المرتبطة بها
  • الموقع
  • طرق التوزيع والتسويق
  • العلامة التجارية
  • سياسة التحالفات مع الجهات الفاعلة الأخرى

دراسة اتجاهات السوق

يجب تحديث دراسة السوق باستمرار، حتى بعد انطلاق الشركة من أجل استباق التغييرات في السوق. فعلى المسير مراقبة تطورات بيئة السوق من حيث الجوانب الاقتصادية والتكنولوجية والتنظيمية والاجتماعية والثقافية.

3. كيفية عمل دراسة جدوى تفصيلية

تتكون دراسة الجدوى التفصيلية لأى مشروع من :

  • الدراسة السوقية
  • الدراسة الفنية
  • الدراسة المالية

أ- الدراسة السوقية (الجدوى التسويقية)

مجموعة الأساليب والأسس والتقديرات التي تهدف إلى التعرف على الجوانب المختلفة لسوق المنتج / الخدمة الذي يتجه المشروع لانتاجة بهدف تقدير حجم المبيعات الحالية والمرتقبة، ورسم السياسات التسويقية المناسبة (التسعير، والترويج، والتوزيع، الخ…).
—
تعتبر دراسة الجدوى التسويقية من أهم الدراسات التي يمكن أن تتم على المشروع إذ عليها يتوقف قرار الاستمرار في الدراسة الفنية والهندسية أو التوقف والبحث عن بدائل أخرى للمشروع.

تتمثل اهداف دراسة السوق فيما يلي:

  • تقدير حجم الطلب المتوقع على منتجات المشروع ومعدلات نموه وحجم السوق المرتقبة والشريحة (نصيب المشروع ).
  • هيكل ونوع السوق ودرجة المنافسة وتقسيمات السوق .
  • نمط الأسعار واتجاهاتها .
  • تحديد الفرص التسويقية .
  • تحديد وتخطيط الحملات الإعلانية .

وتشمل عناصر الدراسة التسويقية مايلي :

  • الفرص التسويقية للمشروع : الطلب المتاح، الطلب الممكن تنميته، المزايا التنافسية للمشروع، المبيعات المرتقبة.
  • حجم العرض ومواصفاته : العرض الحالي والمتوقع، الطاقات الحالية والمتوقعة، مشروعات جديدة، مشروعات تحت التنفيذ.
  • حجم الطلب ومواصفاته : الطلب المحلي ومواصفاته، الطلب الخارجي ومواصفاته، حصص السوق، الأسواق الرئيسية والثانوية، الوضع التنافسي للمشروع.

تحليل السوق وفق تحليل (SWOT) نقاط القوة والضعف والفرصة المتاحة والمخاطر:

  • نقاط قوة المشروع Strength : ماذا يميزك عن الأخرين ؟ ( المنافسة – الجمارك – الموقع – نقاط البيع – الضمانات – الأسعار – النوعية – الخ )
  • نقاط ضعف المشروع Weakness : ما هي نقاط ضعف المتوقعة ( المنافسة – المخزون – الأسعار – المواقع –  الرسوم الجمركية – الأنظمة – الخ )
  • الفرص المتاحة Opportunity : الفرص المتاحة في السوق من نوع سلعة أو خدمة ؟
  • المخاطر Threats : ما المخاطر المتوقعة ؟  مثال (الموسمية – المستديمة – الأنظمة – الخ

ملخص دراسة السوق:

ما هي القنوات المقترحة لمنتجاتك ( مكان وطرق التوزيع ) ؟

  • يتم توزيع المنتج في كل من الرياض – جدة – الدمام (مثال)
  • يتم توزيع المنتج كالتالي: من خلال نقاط بيع في المدن الرئيسية  أو من خلال موزعين أو من خلال البيع الألكتروني

من هم المنافسون والمشروعات المشابهة ؟

  • شركة صقر للمنتجات الحديدية (مثال)
  • شركة عبد الله للمبيعات المحلية
  • شركة س ..الخ

ما هي المزايا التنافسية لمنتجاتك أو خدماتك ؟

  • المنتج لدية ضمان جودة لمدة مقارن بمثيلاته بالسوق ، أو لا يوجد ضمان (مثال)
  • المنتج لدية اشكال مختلفة دون عن مثيلاته بالسوق
  • الخدمة

ب- الدراسة الفنية

على ضوء الدراسة التسويقية تتحدد معالم الدراسة الفنية للمشروع، والمقصود بالدراسة الفنية كل ما هو مرتبط بإنشاء المشروع وتشييد أقسامه وإقامة آلاته وتحديد احتياجاته من مستلزمات الإنتاج وتقدير التكاليف الاستثمارية وتكاليف التشغيل للسنة القياسية، وبصفة عامة تتناول الدراسة الفنية للمشروع الجوانب التالية:

الدراسة الهندسية للمشروع:

  • دراسة وتحليل موقع المشروع.
  • دراسة العملية الإنتاجية وتحديد المساحات المطلوبة.
  • تحديد احتياجات المشروع من الآلات والمعدات.
  • تحديد احتياجات المشروع من الخامات والمستلزمات.
  • تقدير احتياجات المشروع من الطاقة.
  • تقدير احتياجات المشروع من الأثاث ووسائل النقل.
  • تقدير احتياجات المشروع من العمالة المباشرة والاحتياجات الإشرافية والإدارية وهيكل تنظيمها.

تقدير تكاليف المشروع:

تركز الدراسة التكاليفية للمشروع على إعداد القوائم المالية التي تمكن من تقدير الاحتياجات المالية، وتتضمن دراسة تكاليف المشروع:

  • تقدير التكاليف الاستثمارية للمشروع.
  • تقدير تكاليف التشغيل لسنة قياسية.

أي مشروع يتطلب المعلومات الفنية التالية لدراسة وتحليل المشروع ومنها :

  • دراسة العملية الإنتاجية وتحديد المساحات المطلوبة.
  • تحديد احتياجات المشروع من الآلات والمعدات.
  • تحديد احتياجات المشروع من الخامات والمستلزمات.
  • تقدير احتياجات المشروع من الطاقة.
  • تقدير احتياجات المشروع من الأثاث ووسائل النقل.
  • تقدير احتياجات المشروع من العمالة المباشرة والاحتياجات الإشرافية والإدارية وهيكل تنظيمها.

بالتالي كل عنصر ذكر اعلاه سوف يكون محور للقياس لتحديد تكاليف المشروع.

ج- الدراسة المالية 

تركز دراسة الجدوى المالية في تحليلاتها على مستوى المشروع كوحدة مستقلة من وجهة نظـر المستثمرين (في حال اعداد دراسة جدوى لتقديمها للمستثمر او الممول المحتمل).

تهتم بقياس الآثار المباشرة للمشروع دون أن تمتد لقياس الآثار غير المباشرة والتى تمس جوانب مختلفة من الحياة الاقتصادية والاجتماعية. يتم قياس الجدوى المالية فى صورة تحليل رقمي يعتمد على البيانات التى يتم إعداد معظمهـا خلال المرحلة الأولى للدراسة.

أهداف التحليل المالي:

  • قـياس قـدرة المشروع ـ من خلال صافى التدفقات النقدية ـ على اسـترداد الاستثمارات التي سيتحملها، و خلال فترة استرداد مقبولة.
  • قـياس ربـحية الـمشروع وقـدرته على تحـقيق عـائد مقبول.
  • قـياس قـدرة المشروع على الوفاء بالتزاماته تجاه الغير وبـصفة خاصة تجاه مـصادر التمويل الخارجية (بنوك أو إفـراد).

مراحل دراسة الجدوى المالية:

  • المرحلة الأولى : إعداد القوائم المالية
  • المرحلة الثانية : اختيار المعايير
  • المرحلة الثالثة : تطبيق المعايير وإعداد التوصيات

1.التكلفة الرأسمالية للمشروع

مكونات التكاليف الاستثمارية للمشروع:

أولا:مصروفات ما قبل التشغيل:

  • نفقات الدراسات الخاصة بـالمشروع.
  • نفقات الـتـسجيل و الـترخـيص.
  • تـكالـيف الـتجارب و بدء الـتـشغيل.
  • فـوائـد فـتـرة الإنـشاء.
  • أجور ما قـبل الـتـشغيل.
  • تكاليف الانـتـقال والـسفر قـبل الـتـشغـيل.
  • الحملة الإعـلانية الـتمهيدية.
  • الإنـشاءات المؤقـتـة.
  • مصروفــات أخرى.

ثانيا: الأصول الثابتة:

  • تكلفة الأرض و البنية الأساسية و تتمثل في: ثمن شراء الأرض، تحسين وتسوية الأرض، البيئة الأساسية التى قد يحتاج إليها المشروع.
  • المبانى والإنشاءات: الآلات و المعدات ووسائل النقل.

ثالثا: رأس المال العامل:

  • النقدية السائلة التى تكفى لمقابلة المصروفات النقدية مثال : الأجور ، المصروفات الإدارية والتسويقية، وغيرها، كمصروفات استهلاك الكهرباء والمياه والصيانة والنقل والانتقالات وغيرها.
  • المخزون: يراعى ألا يتم تكوين مخزون سلعي خلال السنوات الأولى (الإنشاء) لأنه لا داع  لتخزين دون حاجة، وإن الوقـت المناسب لتكوين المخزون السلعي هو الشهور القليلة على بدء التشغيل.

2.تكاليف التشغيل

هي التكاليف الجارية المتعلقة بعمليات الإنتاج والتسويق و الإدارة وتمثل تضحيات فى مقابل الحصول على خدمات و منافع تؤدى فى النهاية إلى توليد الإيرادات التى تنشأ المشروع من اجلها، و ترتبط التكاليف الـجـاريـة بـالآجـل القصير (سنة مالية) ولهذا فهى تكاليف دورية متكررة فى كل سنة أو فى كل دورة إنتاجية وهى تكتسب صفة الجارية نظرا لدوريتها و تكرارها وتتمثل فى ثلاثة بنود أساسية:

مصروفات التشغيل:

  • الخامات والمستلزمات
  • تكاليف التعبئة و الشحن و النقـل، الوقود
  • المصروفات الإدارية و التسويقية. الأجور و التأمينات. الصيانة.

دراسة الدخل والتدفقات:

  • تقديرات الدخل
  • تقديرات التدفقات النقدية

3.نسبة العوائد للتكاليف

أحد المعايير المستخدمة كمؤشر للتقويم المالي لأداء وحدات الإنتاج هو نسبة العوائد للتكاليف. ولايختلف هذا المدلول عن القيمة الحالية الصافية للإستثمار في إستخداماته من حيث المعلومات التي يتطلبها لتقويم الأداء الماضي من خلال السجلات. ويبحث عن مؤشرات لتصحيح المشكلات المالية إن وجدت ودعم العناصر الإيجابية في ممارسات المشروع من الناحية المالية، وتحسب نسبة العائد للتكاليف كالآتي:
—
نسبة العائد للتكاليف = إجمالي العوائد خلال مدة معينة /  إجمالي التكاليف خلال نفس المدة
—
كل ذلك مقوماً بالقيمة الحالية سواء في ناحية العوائد أو التكاليف.

نموذج دراسة جدوى جاهزة

يمكنك الاستعانة بقالب دراسة جدوى إذا لم تتمكن من اعداد واحدة من الصفر. فيمايلي رابط تحميل دراسة جدوى جاهزة.

ماذا بعد دراسة الجدوى؟

بعدما يتضح ان الفكرة صالحة للاستثمار، تأتي مرحلة التنفيذ. ويعتبر اعداد خطة عمل ضروريا لتعزيز فرص نجاح المشروع. وتستعرض من خلالها مجمل الإجراء ات والوسائل الكفيلة لبلوغ أهدافك وإطلاق نشاطك التجاري. كما تكمن أهمية خطة العمل في توضيح معالم مشروعك والتحقق من استمراريته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *