كيف ينجح مشروعك: 4 مفاتيح لنجاح مشروعك الصغير

ماذا يعني حقا “نجاح مشروعك”؟ في الواقع، إن نجاح أي عمل تجاري يختلف من شخص الى آخر. في هذه المقالة ستتعلم كيف ينجح مشروعك و سنشارك معك 4 مفاتيح لكي ينجح مشروعك الصغير.

معلومات سريعة:

  • يختلف يبدو عليه النجاح وفقًا لأصحاب المشاريع الآخرين.
  • يتوقف مفهوم نجاح مشروع على صاحب المشروع.
  • ينبغي وضع استراتيجية لمعرفة كيف ينجح مشروعك وكيفية قياس نجاحه.
  • مفاتيح النجاح هي نفسها بغض النظر عن نوعية مشروعك.

هذه المقالة مخصصة لكل صاحب مشروع وعمل تجاري صغير، يرغب في معرفة أساسيات نجاح المشاريع حتى يتمكن من قيادة مشروعه إلى طريق النجاح والازدهار.

ما هو نجاح مشروعك من منظورك

تختلف تجربة الوصول الى النجاح من كل صاحب مشروع الى اخر.

قالت ويلسون لموقع بيزنس نيوز ديلي: “الشركات الناجحة بالنسبة لي هي الشركات التي تدير الأعمال بأمانة ونزاهة، وتقدم مساهمات ذات مغزى للمجتمعات التي تخدمها وتوفر حياة متوازنة وعالية الجودة لموظفيها. بصفتنا رائدي أعمال، يجب أن نفكر خارج أبوابنا. يجب أن نفكر في التأثيرات التي قد نحدث على الأشخاص من حولنا وكذلك على الأجيال القادمة.”

بالنسبة للرئيس التنفيذي لمجموعة Kayemcee بريندان لايل، يتمثل النجاح في مدى قوة علاقة الموظفين.

يقول: “بصفتي رائد أعمال وصاحب مشروع، فإن نجاحي ينبني على فريق العمل الذي أشتغل معه”. “لن تنجح شركتي إلا إذا كان لدي الفريق المناسب. ولضمان ذلك أحرص على سعادة موظفي. نجاحي النهائي هو التأكد من أنني أستطيع رفع رواتب موظفي بقدر الامكان والتأكد من ان ما يحفزهم للخروج من بيوتهم هو حبهم لما يفعلونه واستمتاعهم به.”

لتحدد مفهوم النجاح بالنسبة لك  ثم كيف ينجح مشروعك عليك اولا إنشاء استراتيجية ترشدك نحو تحقيق هذا النجاح ثم تحديد أهدافك قصيرة وطويلة المدى.

قال الخبير الاستراتيجي لوسائل التواصل الاجتماعي إنجي هانتر: “لا يوجد مشروع ناجح بدون استراتيجية “.

نصيحة أساسية: نظرًا لاختلاف التجارب من شخص الى اخر، فلكل صاحب مشروع تعريفه الخاص للنجاح. لذلك فمن المهم تحديد مفهوم نجاحك وفهم كيف ستشرع في التخطيط لتحقيق أهدافك.



كيف تضع استراتيجية نجاح مشررعك

يعد قضاء الوقت في دراسة مجال مشروعك وتحديد أهدافك طريقة رائعة وفعالة لقيادة نفسك الى الطريق الصحيح. ضع هذه النصائح في اعتبارك عند تحديدك لمفهوم النجاح:

اكتب أهداف مشروعك.

يساعدك وضع أهداف طويلة المدى على تحديد معنى النجاح بالنسبة لك. في بعض الأحيان، قد يمكنك ايضا ترتيب افكارك على الورق لتحديد رؤية مشروعك وما عليك القيام به لتحقيقها.

فكر في الأهداف التي ستبين لك كيف ينجح مشروعك لمدة عام ثم خمسة ثم عشرة أعوام. أين ترى نفسك في كل مرحلة؟ هل هناك رابط مشترك بين كل تلك الأهداف؟ اكتب رؤيتك للنجاح لكل فترة زمنية، وراجع الخطة كل عام لترى كيف تغيرت رؤيتك.

كن موضوعيًا.

أثناء تحديد الأهداف، حافظ على واقعيتك وعمليتك قدر الإمكان. قال المؤسس والمدير المحامي في Jordan Counsel ديريك جوردان: “أحد الأشياء التي يمكن أن تؤدي إلى نجاح أو فشل مشروع ما هو مقدار موضوعية التحضير والتخطيط “. “الشغف مهم، لكن لا تدع شغفك يعمي موضوعتيك.”

استخدم طريقة

لتحديد أهدافك، استخدم طريقة SMART كن دقيقا، وسلسا. سيساعدك استخدام هذه الطريقة على وضع رسالة مشروعك في الاعتبار أثناء إنشاء كل هدف تجاري. بالإضافة إلى كونها ستتيح لك فرصة للتفكير في مدى أهمية هذا الهدف في رحلتك نحو تحقيق النجاح



ادرس مجال مشروعك.

لمعرفة كيف ينجح مشروعك, عليك البحث بدقة في مجاله المخصص ثم منافستك وجمهورك لتحافظ على واقعية وجدارة أهدافك.

قال مؤسس ومضيف بودكاست Entrepreneur on Fire جون لي دوماس ان النجاح هو التحقيق التدريجي لهدف نبيل: “العبارة الرئيسية بالنسبة لي هنا هي الجدارة. اسأل نفسك هذا السؤال: ” هل سيبدو هدفك بنفس الجدارة والاستحقاق عندما تصل اليه؟”

نصيحة أساسية: لإنشاء خطة واستراتيجية فعالة للنجاح، تأكد من البحث في مجال مشروعك وتطوير أهداف واقعية باستخدام طريقة SMART.

كيف تحقق اهداف مشروعك

تحويل أهدافك إلى واقع ليس بالأمر السهل، ولكن لحسن الحظ، هناك عدة طرق لتساعدك على تحقيقها. اليك البعض منها:

تفويض العمل.

بمجرد تحديد أهدافك، يحين وقت العمل على تطبيقها وتتمثل الخطوة الأولى في تفكيكها. غالبًا ما تكون أهداف المشروع طويلة الأجل وتتطلب وقتًا وجهدًا كبيرين. لذلك فيمكنك تقسيم الأهداف بالطريقة الأكثر منطقية بالنسبة لك ولعملك.

قس نموك.

تتبع التقدم الذي أحرزته وسيعتمد هذا على معرفة احتياجات مشروعك الخاصة. قد تتأكد من ان اهدافك جيدة وأنك تسيير على النهج الصحيح عندما تكون قادرًا على تتبع ما تم إنجازه والوقت الذي استغرق في ذلك.

لا تخف من الفشل أو تغيير المسار.

تذكر أن الأهداف تتغير، لذلك يجب أن تظل مرنًا. حاول التمسك بقاعدة “عام واحد ثم خمسة أعوام ثم عشرة أعوام”، وقم بإعادة النظر في أهدافك سنويًا لإعطاء نفسك المساحة الكافية لإجراء التعديلات. ضع في اعتبارك أيضًا أنه في بعض الأحيان، يكون الفشل أمرًا صحيًا ولا مفر منه، فلا تجعله يكون سببا في احباطك.

قال مدرب الأعمال واستراتيجي النمو جاك بيتري “قد يحول الفشل الى سبب في نجاح المشروع. إذا فعلت أي شيء في الحياة، فستحصل على نتيجة ثم ستزداد حكمة. كما انني استنتجت أن الفشل غالبًا ما يكون نقطة انطلاق للنجاح الموجود في نهاية المطاف.”

تذكر مهمتك.

عندما تواجه المواقف الصعبة ضع في اعتبارك رؤيتك ورسالة مشروعك. قد يبدو من المحبط أن تمر بتجارب كهذه، لكن التركيز على سبب بدء عملك في المقام الأول يعد حافزًا كبيرًا.

قال الرئيس التنفيذي ومؤسس موقع financer.com يوهانس لارسون انه من المهم التركيز على رؤيتك والحفاظ على شغفك بما تفعله فقد يكون ها سببا كافيا لتحفيزك على الاستمرار: ” لا يمكننا ان نواجه التحديات والمشاكل وكل ما يأتي مع إدارة المشاريع الناجحة الا عنما نحب ما نفعله”

حيي نفسك وفريقك.

أخيرًا، احتفل بإنجازاتك عندما تحققها لتحفز نفسك والفريق على مواصلة طريقك نحو النجاح.

قال صاحب المطعم ومؤسس شركة Chlorophyll Water مات ليفي: “لا يعد النجاح بالنسبة لي تحقيق الأهداف بدافع المال، بل هو مزيج من الإبداع والعاطفة والعمل الجاد وغالبًا ما يسير ذلك جنبًا إلى جنب مع المكافآت المالية أيضًا.”

نصيحة أساسية: تتبع تقدمك وكن مرنًا في خططك خاصة عند مواجهة التحديات. تأكد من إبقاء رسالتك في الاعتبار والاحتفال بإنجازاتك.

4 مفاتيح لكي ينجح مشروعك

نجاح المشاريع لا يقتصر على شيء واحد فقط. فمثل اي شيء آخر في مجال ريادة الأعمال، سيستغرق الأمر عدة جولات من التجربة والخطأ قبل أن تجد مفاتيح نجاحك الخاصة. شارك بعض أصحاب الأعمال نصائح حول الأمور ساعدتهم على تحقيق النجاح اليك أهمها:

  • انشئ رؤية يفهمها فريقك وعملائك.

أوصى مدير الإستراتيجية ومدير The Business Clinic سركيس هاكوبدجانيان، بالبدء بهدف محدد وواضح يفهمه كل من يشارك في العمل عليه: “المشاريع التي تفتقر الى اهداف واضحة ومفهومة من طرف المساهمين والموظفين والعملاء، محكوم عليها بالفشل.”

  • تأكد من أن خطة عملك قابلة للقياس.

بمجرد تحديد هدفك وقيمك الأساسية، تأكد من أن خطة عملك تتماشى مع مخططاتك المستقبلية لتنمية مشروعك.

قال المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Mavens & Moguls بيج أرنوف فين: “النمو من أجل النمو فقط لا معنى له بالنسبة لي، لكن النمو المثمر مع العملاء الذين يحلون مشاكل مهمة هو ما يبقيني منخرطًا ومتحمسًا.”

  • امنح عملائك وموظفيك ما يستحقونه.

قال المالك والرئيس التنفيذي لشركة Marygrove Awning Co. مايك فالاهي ان مفتاح نجاح مشاريعه يعود إلى الأساسيات. “معاملة عملائك باحترام، دفع مستحقات موظفيك وانتاج منتوج رائع ومميز.”

  • التخطيط والتخطيط ثم التخطيط.

قالت كاتبة المحتوى والنسخ سالي فوكس: “لا تغفل عن التخطيط والتنظيم الدقيقين. المفتاح الأساسي للنجاح هو تحديد الأهداف والتخطيط للمستقبل”. “عندما بدأت العمل الحر، كنت اجازف بالكامل في أي مشروع بدون أي تفكير فيما قد يحدث لاحقا.”

قالت فوكس إنها تعلمت تخصيص وقت للتخطيط للطريق التي تريد ان يتخذها مشروعها كل اسبوع، لتجنب أي هفوات محتملة مما ادى إلى زيادة أرباحها النهائية وساعدها في الحفاظ على عمل ثابت.

نصيحة أساسية:  كيف ينجح مشروعك هو امر يتطلب رؤية واضحة وقابلة للقياس يدعمها فريقك وعملائك. من المفيد أيضًا إنشاء مكان عمل محترم وان تكون دائما على استعداد لما قد يحصل لاحقا.

كيف تعرف أن مشروعك ناجح

هناك العديد من الطرق لمعرفة  ما ان كان مشروعك ناجحا كالاعتماد على الرقم الذي يظهر التدفق النقدي الخاص بمشروعك، أو قياس مدى شعورك بالأمان والإنجاز تجاه ما حققته.

قالت الرئيسة التنفيذية لشركة MyCorporation ديبورا سويني: “أعتقد أن الازدهار هو وحدة قياس مدى نجاح المشروع. أتأكد ان مشروعي ناجح عندما الاحظ انه مزدحم بالموظفين الذين يسعدهم العمل هناك “.

ترى مدربة الأعمال ومديرة Consultant Codeهولي نول نجاحها كمزيج من أهدافها الشخصية والمهنية.

قالت: “أعلم أن مشروعي ناجح عندما يكون لدي عملاء يرغبون في تجربة خدماتي التدريبية أو الاستشارية، كما انني اشعر بنوع من التوازن عندما اساعدهم”

بالنسبة لبعض رواد الاعمال، فإن الخبرة الجيدة والعملاء السعداء هي علامات على نجاح المشروع.

نصيحة أساسية: علامات نجاح المشاريع تختلف من مشروع الى اخر، لكن عامة ما يعتمد بعض رواد الاعمال على رضا العملاء أو شعبية المشروع عند تعريفهم للنجاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *